الصفحة الرئيسية تغطية ميدانية

تغطية ميدانية

الصورة من الإنترنيت

كيلو اللحم بـ “13 ألف” وحالات غش بالجملة

ومن طرق الغش كذلك قيام اللّحام بنقع الفروج لزيادة وزنه حوالي 20%، كما يقوم بعض الجزّارين بتعليق فخذ عجل صغير أو غنم عواس طازج على الواجهة، لإيهام الزبائن أن اللحم الموجود داخل المحل طازج وبلدي، بينما يُوضع في الثلاجة اللحم المغشوش الذي يريد تصريفه للزبائن، فضلاً عن قيام البعض بفرم صدر الدجاج مع الطحال ودهن البقر ومن ثم بيعها على أنها لحمة خشنة.

مديرية التربية في عفرين: تضارب في القرارات والواتس آب وسيلة رسمية

يظن المدرسون أن السبب وراء إلغاء العطلة النصفية منع الوافدين الجدد الذين اتجهوا نحو منطقة عفرين هرباً من المعارك الدائرة في مناطق إدلب وريف حلب الغربي من اتخاذ هذه المدارس كملاجئ للسكن، ليبقى الجواب حائراً في انتظار رسالة واتس آب جديدة تتكفل بإيضاح ما تخفيه هذه القرارات وراءها.

 “مرافق صحيّة تحت النار: مشفى الإيمان التخصصي للنساء والأطفال”

“تحقيق يتناول استهداف المشفى بالغارات الجوية” تحقيق مشترك: الأرشيف السوري...

نخور وتهالك في أسنان أطفال المخيمات السورية

يعالج الفريق، ضمن إمكانياته، النخور السنية ويعمل على تجريف التسوس كواحد من الطرق العلاجية، كذلك وضع حشوات لاصقة وحشوات زجاجية بالإضافة للعلاج الوقائي بإزالة الأسنان المخلخلة لدى الأطفال مع بداية ظهور الأسنان الدائمة، لمنع حدوث مشاكل تقويمية مستقبلاً، وسد "الأثلام" بين الأسنان لمنع تراكم الأطعمة فيها، ما يعتبر مقدمة لظهور تسوس في الأسنان.
الصورة من الإنترنيت

الأسد يخنق الغوطة الشرقية ويُدخلها في حصارٍ جديد

ويوجد في الغوطة حالياً أربعة معابر: الأول (معبر النور) في منطقة المليحة، والذي يؤدي إلى بلدة جسرين ومنها إلى كامل الغوطة، وتسيطر عليه "المخابرات الجوية" و"الحرس الجمهوري"، المعبر الثاني (عبّارة الصمادي) من الاوتوستراد الدولي في منطقة كرم الرصاص، باتجاه دوما وحرستا، ويسيطر عليه "الحرس الجمهوري" و"أمن الدولة". المعبر الثالث يسمى (حاجز المياه) في عربين، والذي يصل إلى حرستا، ويقع تحت سيطرة "الفرقة الرابعة" و"الأمن السياسي"، أما المعبر الرابع (حاجز أسواق الخير)، وتسيطر عليه "المخابرات الجوية" و"الحرس الجمهوري".

متطوعات العلاج الفيزيائي لتخفيف أنين المصابات في منازلهن

ما تزال أعداد الجرحى والمصابين في سوريا تتزايد يوماً بعد يوم، ليتحول معظمها إلى أرقام تنسى بعد تقديم العلاج الطارئ الإسعافي أو التداخل الجراحي، دون الوقوف على أهمية العلاج بعد الجراحي أو ما يطلق عليه "العلاج الفيزيائي" لمساعدة المصابين على التعافي والحيلولة دون حدوث مضاعفات طبية على المدى القصير، أو إعاقات نفسية وجسدية لاحقاً.

مربى القرع.. حلويات شتوية بأسعار مناسبة

لا تقتصر ربات المنازل على صناعة المربى من اليقطين، تقول أم مصطفى (مهجرة من حلب وتسكن في أريحا) إنها اعتادت طبخ اليقطين مع اللحم واللبن، وشبهت هذا النوع من الطعام بـ "أكلة السفرجلية الشهيرة في المدينة"، كذلك تصنع من اليقطين "مقلى القرع مع البندورة".
الصورة من الانترنيت

التعليم الخاص يستقطب الطلاب في الشمال السوري

يدفع أحمد الأحمد ما يعادل ٢٥٠ دولار سنوياً رسوم تسجيل طفله في المدرسة، ونحو ٢٠٠ دولار في الروضة، ويرى أن الرسوم "مقبولة"، بينما يحدد أبو بسام رسم التسجيل الشهري للطالب بـ (٦٠٠٠ ليرة شهرياً) دون مواصلات، ويبلغ رسم التسجيل الشهري في المعاهد (٥٠٠٠ ليرة) بحسب عبد القادر. يرى أصحاب المؤسسات التعليمية إن هذه الرسوم مقبولة وتحاكي الواقع الاقتصادي في المنطقة، وقد تمت دراستها كيلا تشكل عائقاً أمام التحصيل العلمي، وهو ما يؤكده فادي الأسعد (ماجستير في الاقتصاد) الذي وصف الرسوم بـ "المقبولة" لمعظم فئات المجتمع في الأحوال الطبيعية، إلا أنه وفي ظل الظروف الحالية من انعدام فرص العمل وحركات النزوح المستمرة وغلاء الأسعار تشكل عبئاً على العائلات خاصة تلك التي يجتمع فيها أكثر من طالب بعمر الدراسة. تقول أم محمد إنها لا ترى في تلك الأسعار إجحافاً، فهي تعادل ثمن "طبخة" على حد قولها، إلا أنها تعتمد على المثل الشعبي في شرح ظروفها التي حالت دوم إلحاق أبنائها بالمدرسة الخاصة "الجمل بليرة وما في ليرة".

العالم بعيون طفلة

أمسك هاتفي، أضغط على تطبيق "خرائط غوغل" وفي رأسي حساب المسافة بين بيروت ومعرة النعمان. أتوقف فجأة، لا أعرف لماذا بالأمر أولا لماذا توقفت عن استكماله، ماذا يعني ذلك أصلاً؟ أفكر أني طوال الوقت كنت أعيش في خطوط متوازية بين مدن بعينيها، كم المسافة بين بيروت وحلب؟ بين حلب وباريس؟ بين القاهرة واسطنبول؟ بين القاهرة والمعرة؟