أطفال الغوطة في  الحفل الترفيهي الذي أقيم في مدينة الأتارب  خاص فوكس حلب

أقام المجلس المحلي في مدينة الأتارب بالتعاون مع مركز بناء الأسرة ومنظمات المجتمع المدني، عصر اليوم الأحد، حفلاً ترفيهياً لأطفال الغوطة الشرقية (المهجّرين قسرياً)، في مدينة الأتارب في ريف حلب الغربي، تحت شعار (لأنهم أطفالنا).

بدأت الفعالية بالترحيب بأطفال الغوطة الشرقية من قبل أقرانهم في مدينة الأتارب، وتضمن الحفل كلمات لمعلمين ومربين أكّدوا على وحدة الشعب السوري وتشابه مصيرهم وحق الأطفال في التعلم.

وقال أديب أبو منذر مدير المجمع التربوي في الغوطة "إن هذا الحفل جاء للترويح عن نفوس الأطفال في الغوطة، وما عانوه من أجواء الحصار، وإخراجهم من جوّ الأقبية خلال فترة حصارهم إلى المرح والترفيه والعودة إلى القلم والدفتر".

تضمن الحفل مسابقات للأطفال، وألعاب ترفيهية، وتوزيع للهدايا لجميع أطفال الغوطة الموجودين، وتكريم معلمي الغوطة في الأتارب.

جانب من الحفل الترفيهي لأطفال الغوطة في مدينة الأتارب فوكس حلب

توزيع الهدايا على الأطفال الموجودين في الحفل الترفيهي خاص فوكس حلب